أرباب المقاھي والمطاعم بالمغرب يرفضون العودة للاشتغال دون مناقشة وضعهم مع الحكومة

اشترط المكتب الوطني للجمعیة الوطنیة لأرباب المقاھي والمطاعم بالمغرب، استئناف العمل بعقد لقاء مع لجنة الیقظة والحكومة ومناقشة كیفیة التعاطي مع التراكمات الكبیرة للواجبات والفواتیر (الكراء، الماء والكھرباء، الضرائب، الجبایات)، ومناقشة كیفیة التعامل مع الوضع الاجتماعي للمئات الآلاف من المستخدمین وتوفیر شروط الإقلاع ووضع خطة مشتركة تضمن تعافي واستمرار المقاولات وتضمن عودة واستمرار العاملین بھا.

وعبر المكتب الوطني للجمعية في بلاغ، عن رفضه لأي قرار أو دعوة لاستئناف العمل قبل عقد لقاء المؤسسات المعنیة بالقطاع لمناقشة الاختلالات الكبیرة التي تعرفھا الترسانة القانونیة التي یخضع لھا قطاع المقاھي والمطاعم والتي أوصلت المھنیین والمستخدمین إلى ما ھم علیه قبل وبعد الجائحة.

واستغرب أرباب المقاهي من عدم خلق لجنة الیقظة لخلیة للتواصل تطلع المھنیین المغاربة عما تم أو ما یمكن اتخاذه من إجراءات للتخفیف من معانات أرباب المقاھي والمطاعم بالمغرب.

كما شجب مكتب الجمعية عدم اتخاذ لجنة الیقظة والحكومة لحد الآن أي إجراء یخفف نسبیا من الآلام الاجتماعیة والنفسیة التي یعانیھا والمھنیون المغاربة جراء التوقف الكامل لمورد عیشھم.

إلى ذلك، دعت الجمعية إلى التسریع بخلق الحكومة ولجنة الیقظة لخلیة التواصل مع المھنیین المغاربة، وفتح قناة حوار وعقد لقاء استعجالي معھا للبحث عن سبل لإنقاذ القطاع ومناقشة ووضع تصور مشترك لخطط الإقلاع، معبرا عن رفضه لأي خطة دون إشراك المھنیین.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق